نشرة إخبارية

"مهرجان المأكولات المتخصصة" ينطلق 17 نوفمبر، مدفوعاً بالنمو السكاني السريع والاقتصاد القوي

04 نوفمبر 2013

"مهرجان المأكولات المتخصصة" ينطلق 17 نوفمبر، مدفوعاً بالنمو السكاني السريع والاقتصاد القوي


تنطلق في مركز دبي التجاري العالمي في 17 من نوفمبر الجاري فعاليات "مهرجان المأكولات المتخصصة"، المعرض التجاري الوحيد المتخصص في مجال الأغذية الفاخرة في الشرق الأوسط. وقد أعلن مركز دبي التجاري العالمي المنظم للحدث عن اكتمال بيع جميع مساحات العرض في المعرض الذي يستمر لثلاثة أيام، بمشاركة شركات من 28 دولة، بينها الأرجنتين وإسبانيا وألمانيا وتشيلي وتنزانيا وجنوب إفريقيا والصين ومصر وفرنسا والفلبين وفييتنام. ويدل الإقبال الواسع على المعرض على الإمكانيات الواعدة التي تنطوي عليها أسواق المنطقة.
 
ويشهد "مهرجان المأكولات المتخصصة" عرضاً متنوعاً لتشكيلات فاخرة من الأغذية والمكونات الغذائية تتراوح بين لحوم الذبائح التي رُبّيت بعناية، والشوكولاتة الممتازة، والمنتجات الطازجة العضوية، وبعض أندر المكونات التي يسعى كبار الطهاة العاملين في فنادق المنطقة ومطاعمها الفخمة للحصول عليها، وذلك ضمن ما يقدمه عارضون أبرزهم "شيف الشرق الأوسط"، و"كوفي لاند"، وريم البوادي، و"سويس بيكري"، و"يوني فروتي" من منتجات فاخرة.
  
نمو الطلب الداخلي وزيادة مطاعم الذواقة 
وقالت تريكسي لوه ميرماند، النائب الأول للرئيس بمركز دبي التجاري العالمي، الجهة المنظمة للحدث، إن الشرق الأوسط واحدة من أكثر أسواق قطاع الخدمات الغذائية ازدهاراً في العالم، مشيرة إلى أن هذا الازدهار مدفوع في المقام الأول بطلب داخلي ناجم عن نمو سكاني سريع واقتصاد قوي، وهو ما يخلق فرصاً جديدة للعديد من القطاعات المرتبطة به كقطاع الأغذية والمشروبات الراقية. وأضافت لوه ميرماند: "ازدادت أهمية مهرجان المأكولات المتخصصة في تسهيل الأعمال التجارية لكبار مورّدي المنتجات الغذائية الراقية ومنتجيها وموزعيها في العالم، في ظلّ زيادة مطاعم الذواقة في أنحاء المنطقة، والنمو السريع لتجارة التجزئة".
 
طلب متنامي على المكونات الغذائية الفاخرة 
ويأتي انطلاق الدورة الرابعة من المعرض هذا العام وسط ضغوط متزايدة يتعرض لها قطاع خدمات الطعام بالمنطقة لتلبية الطلب المتنامي على المنتجات والمكونات الغذائية، لا سيما الفاخرة والخاصة بالذواقة من محبي الأطعمة المتخصصة، في ضوء توقعات ببلوغ إنفاق المستهلكين في قطاع مبيعات الأغذية بالتجزئة بدول الخليج إلى نحو 106 مليارات دولار في السنوات الخمس المقبلة، وفقاً لتقرير صدر حديثاً عن شركة "إيه تي كيرني" للأبحاث، التي أشارت إلى أن الإنفاق على الطعام مثّل 28 بالمائة من إجمالي الإنفاق الاستهلاكي بالمنطقة خلال العام 2012.
 
ويتيح "مهرجان المأكولات المتخصصة" المجال أمام العارضين والزوار للوصول إلى سوق إقليمية ممتازة زاخرة بالإمكانيات والفرص المجزية، بوسعها تمكين الموردين الإقليميين من التوسع إلى المناطق المجاورة والبعيدة. ومن ناحية أخرى، تتيح الفرص المجزية التي تُوفرها منطقة الشرق الأوسط نمو عمل شركات تجارة المواد الغذائية الفاخرة والمطاعم الفخمة، القادمة من حول العالم في المنطقة. وكان متجر "ويتروز" قد افتتح في وقت سابق من العام الجاري فرعه السادس في دولة الإمارات، في حين يستعدّ المطعم الصيني الكانتوني المعاصر "هاكاسان"، والذي يتمتع بشعبية في أوساط نجوم هوليوود لافتتاح فرع في العاصمة القطرية الدوحة مطلع العام المقبل، في أعقاب انطلاقه بنجاح في دولة الإمارات.
 
مشاركات متخصصة
يعود للمشاركة في مهرجان المأكولات المتخصصة"، للعام الثاني على التوالي، واحد من بيوت الشاي المتخصصة التي تتخذ من العاصمة الإماراتية أبوظبي مقراً لها، إذ تعرض شركة "آرت تي" منتجها من مسحوق الشاي الياباني الأخضر الشهير "ماتشا تي"، المعروف بالكثير من المنافع الصحية والخصائص الغذائية. وأعربت إيما بلانا، مديرة الشركة، عن أملها في تكرار النجاح الذي حققته شركتها العام الماضي، موضحة أنها وقّعت بفضل مشاركتها في الحدث اتفاقيتين مع جهتين بارزتين في قطاع الضيافة وقالت: "ستتيح لنا المشاركة في مهرجان المأكولات المتخصصة بناء علاقات جديدة مع مجموعات الفنادق الكبيرة والمطاعم الراقية، ونحن نعتبر المعرض منصة مثلى للوصول إلى الأسواق المتخصصة المستهدفة".
 
من جانبها تعرض شركة "ماما سيتا" أطعمة فلبينية تقليدية مثل اللفائف المحشوة للقلي "لومبيا"، وأنواعاً من الخلّ الاستوائي الطبيعي المعروف باسم "إمبانادا"، ومجموعة من الشراب السكّري بنكهات الفواكه الاستوائية المستخدم لإضفاء الانتعاش على أطباق الحلويات، وذلك في وقت تزداد فيه جاذبية المطابخ العالمية المتخصصة. ومن اليونان تأتي شركة "كوفي لاند" إلى مهرجان المأكولات المتخصصة لتعرض أحد أفضل منتجاتها، وهو شراب الفواكه المثلج المصنوع من فواكه متنوعة كالفراولة والكيوي والفواكه الاستوائية والبرتقال والدراق.
 
ركن للطهاة
يضم "مهرجان المأكولات المتخصصة" ركن للطهاة تنظّمه "جمعية الإمارات لصناعة الخبر والمعجنات"، ويشارك فيه طهاة كبار من عدد من أبرز المطاعم في المنطقة، مثل الشيف أندرو باديريس من مطعم غراميرسي في دبي، عارضين مهاراتهم في الطهو ومقدّمين أفكاراً مبتكرة وملهمة للحضور من أصحاب المطاعم الفاخرة وكبار الطهاة من زوار الحدث، باستخدام مكونات ومنتجات غذائية ممتازة مختارة من الشركات العارضة. ويعزّز "ركن الطهاة" مكانة الحدث كملتقى يتيح للمشترين والطهاة والموردين الاطلاع على المنتجات وعرضها وتذوقها، علاوة على إتاحته المجال أمام هؤلاء للتواصل وتبادل الرأي وإجراء الاتفاقيات وتعزيز العلاقات التجارية.
 
وقد أكّد القائمون على الحدث استضافتهم لنحو مائة من أهمّ صانعي القرار والمشترين ضمن "برنامج استضافة المشترين"، وذلك من البحرين وتونس والجزائر والسعودية والعراق وعُمان وقطر والكويت ومصر والمغرب واليمن وإيران وكينيا والمكسيك ونيجيريا، إلى جانب دولة الإمارات. ويعمل هذا البرنامج على ربط العارضين ربطاً مباشراً بالمشترين بهدف ضمان تواصل العارضين مع المشترين المناسبين حتى قبل وصولهم والتقائهم على أرض الحدث.
 
فعاليات مصاحبة
يقام "مهرجان المأكولات المتخصصة" بالتزامن مع معرضين آخرين تحت سقف واحد؛ هما معرض الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للمأكولات البحرية (سيفيكس)، أول حدث مختص بالمأكولات البحرية في المنطقة، ومعرض الشرق الأوسط للحلويات والوجبات الخفيفة وتقنياتها، وبطولة دبي العالمية للضيافة، أول بطولة دولية للطهو تقام في دولة الإمارات. وتغطي المعارض الثلاثة المكونات الغذائية والمعدات وتقنيات التصنيع والتعبئة وصولاً إلى المنتجات الغذائية الجاهزة، ما يضع الزوار والعارضين في أجواء تجارية شاملة ومناسبة للتواصل والبيع. 
 
"مهرجان المأكولات المتخصصة" مفتوح أمام التجار ورجال الأعمال فقط، من الساعة 10 صباحاً وحتى الساعة 6 مساء يومي 17 و18 نوفمبر، ومن الساعة 10 صباحاً وحتى 5 مساء يوم 19 نوفمبر، ولن يُسمح بدخول عامة الجمهور ومن تقل أعمارهم عن 18 سنة إلى المعرض. التسجيل المجاني للزوار متاح في الموقع www.speciality.ae وعلى أرض الحدث بعد إبراز ما يُثبت الشخصية المهنية.