نشرة إخبارية

الزيادة الأحدث تدعم نمو المؤتمرات والاجتماعات الصغيرة والمتوسطة

17 يناير 2013

الزيادة الأحدث تدعم نمو المؤتمرات والاجتماعات الصغيرة والمتوسطة

 أعلن مركز دبي التجاري العالمي عن زيادة غرف الاجتماعات الحالية بـعدد 18 غرفة كاملة التجهيزات بمساحة إجمالية 1,500 متر مربع يمكنها استيعاب أكثر من 2,700 موفد من أعضاء الوفود الزائرة والمشاركة في مختلف الفعاليات التي ينظمها ويستضيفها المركز. وقد ضاعفت الزيادة الجديدة العدد الإجمالي للغرف من 19 إلى 37 غرفة، تصل مساحتها إلى 3,500 متر مربع، وذلك قبل أيام من بداية الدورة الـ 38 من معرض ومؤتمر الصحة العربي، ثاني أكبر معرض للرعاية الصحية على مستوى العالم، وأول فعالية عالمية تشغل كامل مساحة الغرف الجديدة. كما تم بناء قاعة إضافية مؤقتة جديدة بمساحة 4,150 متر تستوعب 200 شركة عارضة لمواجهة نمو المعرض الذي من المتوقع أن يشارك به حوالي 70,000 زائر.


تتخذ الغرف الجديدة موقعاً متميزاً أعلى قاعات المعارض 1 ، 2 ، 3 ، 4 المواجهة لقاعات الشيخ سعيد، وتقع بالقرب من موقع خدمة صف السيارات المقابل للقاعة رقم 1، ما يتيح لمستخدميها الوصول إليها ومغادرتها بكل يسر وسهولة. وسترفع هذه المساحة الإضافية المصممة وفق أعلى المواصفات العالمية من قدرة مركز دبي التجاري العالمي على استضافة الفعاليات، وتدعم نمو هذه الصناعة في دبي، خاصة الاجتماعات والمؤتمرات المتوسطة والصغيرة .


تتسم غرف الاجتماعات الجديدة بمرونتها الشديدة، وبتجهيزها بأحدث أجهزة العرض والشاشات لتسهيل تقديم العروض التوضيحية، كما أنها مجهزة بخدمات الـواي فاي، ويمكن استخدامها كمقرات للمراكز الإعلامية، ولإقامة الندوات، وكغرف للتدريب، ولعقد الاجتماعات الخارجية للشركات، كما يمكن استخدامها كاستراحات خلال المؤتمرات، وكقاعات لاستضافة كبار الزوار والمشترين. وتخدم الإضافة الجديدة مختلف أنواع الفعاليات التي يستضيفها وينظمها مركز دبي التجاري العالمي الذي يبشر موسم المعارض والمؤتمرات لعام 2013 إلى أنه سيكون موسماً مزدحماً بالفعاليات الرفيعة المستوى، والتي ستحقق بكل تأكيد فوائد كبيرة للعارضين والمشاركين فيها بفضل اجتذابها أرقى مستويات الزائرين المتخصصين، وأصحاب القرار والتنفيذيين، في كبرى الشركات والعلامات التجارية على المستوى العالمي.

 

وبهذه المناسبة قال، هلال سعيد المري، الرئيس التنفيذي لمركز دبي التجاري العالمي: "يعتمد دعمنا للفعاليات في توفير بنية تحتية قوية تساعدها على النمو والازدهار وتعزز تجربة الزوار، ولقد لمسنا ارتفاعا إيجابيا في قطاع الاجتماعات والحوافز والمؤتمرات والمعارض بدا جلياً في نمو حجم ومستوى المعارض التجارية التي ننظمها والتي نستضيفها كذلك". وأضاف: "تأتي هذه الإضافة الجديدة لتبرهن على استمرارنا في توفير منصة تتيح فرص تواصل أكبر بين المشاركين بالفعاليات وتيسر قيامهم بأعمالهم وتدعم تكوين الشراكات الجديدة، وتسهم في استكشاف فرص الاستثمار. وهي خطوة مهمة تبرز التزامنا تجاه شركائنا، والدور الذي يلعبه المركز في رفع مكانة دبي كوجهة عالمية للأعمال على مستوى للمنطقة".

 

وقد لاقى هذا التوسع صدى إيجابي كبير لدى شركات تنظيم الفعاليات العاملة بالمركز، حيث تتيح لهم التوسعة الجديدة استيعاب الأعداد المتزايدة من الحضور لفعالياتهم. وقد علق سيمون بيج، مدير عام قسم علوم الحياة في شركة إنفورما للمعارض، قائلاً: "يعتبر معرض ومؤتمر الصحة العربي، أكبر منصة للتواصل في قطاع الرعاية الصحية العالمي، حيث يعرض به 3,500 شركة ويحضره أكثر من 70,000 زائر، ونحن مسرورون لتوفير مركز دبي التجاري العالمي البيئة المثالية لتواصل عملائنا الساعين إلى توسعة أعمالهم". وأضاف: "إن التحديث المستمر في الخدمات المقدمة للفعاليات من قبل مركز دبي التجاري العالمي يضمن قدرتنا على تلبية جميع احتياجات عارضينا الراغبون باستخدام خدمات الاجتماعات المتوفرة بالمركز، ولذلك فإن إضافة هذه الغرف في هذا التوقيت قبل بداية دورة هذا العام من المعرض ستلقى بلا شك قبولاً كبيراً من قبل جميع عملائنا".